الجمعة , 22 أكتوبر 2021
اقرأ

بين الدين والسياسة الخطاب  في  شعر  المعارضة الأموية

بين الدين والسياسة

الخطاب  في  شعر  المعارضة الأموية

شيرين كاظم غياض                                أ.د. عبد الحسن علي مهلهل

shireenkadhim40@gmail.com               drhassan9272@jmali.com

جامعة ذي قار/ كلية الآداب                              جامعة ذي قار/ كلية الآداب

 

الملخص:

الخطاب ليس معرفة خالصة بالضرورة, إلا أنه يرى العالم بوساطة استخدامه للمعرفة, بحيث تصبح المعرفة جزءاً من رؤية العالم, ورؤية العالم تبدو بدورها الجزء الآخر من المعرفة ذاتها, وعبر هذا المزج تولد سلطة الخطاب, إذ يرتبط الخطاب بشدة- بهذا المعنى- بمفهوم السلطة (Authoity) بمعناها الاجتماعي والسياسي بوصفها مجموعة علاقات تفعل فعلها في العالم, اذ تتمفصل السلطة والمعرفة في الخطاب، بحيث تترك السلطة اثراً في الخطاب وبحيث ان السلطة ذاتها ايضاً تولد المعرفة وتنشىء الخطاب في سلسلة غير متناهية من تبادل الادوار.

الكلمات المفتاحية: (الخطاب، شعر المعارضة، سلطة الخطاب، الدين، السياسة).

30-بين الدين والسياسة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى