الإثنين , 29 نوفمبر 2021
اقرأ

فلسفة العلوم القرآنية ( المفهوم والتأريخ والدور)

فلسفة العلوم القرآنية ( المفهوم والتأريخ والدور)

م.م نور حسن جبار

قسم علوم القرآن / كلية العلوم الإسلامية / جامعة ذي قار

noor4262n@gmail.com

 

المستخلص :

    إنَّ «فلسفة العلوم القرآنية» ـ مثل سائر الفلسفات المضافة ـ تطلق على تلك المجموعة من البحوث السابقة من علوم القرآن، التي تمّ بحثها وتحقيقها قبل الدخول في مباحث وتعاليم هذا العلم. وفي الوقت الذي يتمّ نقد ومناقشة بعض هذه المباحث، من قبيل: ماهيّة ومنهج العلوم القرآنية من خلال الرؤية الخارجية، تلعب إلى حدٍّ ما دور قواعد مسائل ذلك العلم وأسسه، ويمكن لها أن تؤدّي إلى ترشيقها أو تطويرها .        يجب اعتبار الفلسفات المضافة بمثابة العمل على تنظيف أثاث البيت، وإعادة ترتيبه، والتي تؤدّي في نهاية المطاف إلى تقديم خدمات جليلة إلى ذلك العلم . فعلى سبيل المثال: تعمل فلسفة العلوم القرآنية على دراسة نقاط ضعف هذا العلم، والمؤلّفات المنجزة بشأنه، ونقاط ضعفه وقوّته، حيث إن التمعّن في هذا النوع من المباحث يرفع الكثير من المشاكل الماثلة أمام هذا العلم.

الكلمات المفتاحية : (الفلسفة, المفهوم, التأريخ, الدور, علوم القرآن) .

17-فلسفة العلوم القرآنية ( المفهوم والتأريخ والدور)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى