الأربعاء , 1 ديسمبر 2021
اقرأ

تدريبات مقترحة لتحسين مهارات الغناء العربي

تدريبات مقترحة لتحسين مهارات الغناء العربي

علي عيسى حميد                                                                                           

جامعة البصرة- كلية الفنون الجميلة                               

ali.issa@uobasrah.edu.iq

المستخلص:                                   

       الغناء هو سلسلة من الخبرات الجمالية والقدرة على التحكم في مناطق الرنين الموجودة في الرأس، كما انه نتيجة بيئة فنية نشطة تساهم مع الوقت في بلورة العنصر الأكثر غموضاً في عملية الغناء ألا وهو الاداء، والذي بدوره يخلق ما يمكن تسميته بالمهارة الغنائية، ويتشكل ذلك الأداء عبر تدريب قصدي وغير قصدي، وتمثل عملية الفهم لعناصر الغناء وأنماطه الأدائية مرتكزاً حيوياً يساعد في تحسين ورفع مستوى المهارات الغنائية، ونتيجة لذلك لابد من توفر شروط وسياق تدريبي لرفع تلك المهارات الفنية والجمالية، بهدف تحقيق اداء أكثر فاعلية في المتلقي، وبالتالي فأن ذلك الفهم يفرض تنسيق وتنظيم طرق تعلّم الغناء والتي غالباً ما تثير مجموعة من الاشكاليات، فمنها ما يتعلق بقلة المصادر على المستوى التنظيري، ومنها اشكاليات تتعلق بالمستوى التطبيقي، وذلك يخلق حالة من الفجوة على الصعيد التنظيري الفكري وعلى الصعيد العملي في تدريس الغناء.

ويمثل الغناء العربي عنصراً بارزاً في الثقافة العربية، كما تعتبر المهارات الغنائية واحدة من معالم الأداء الفني المرتبطة بطبيعة الثقافة العربية، وقد توالت العديد من الخبرات والأنواع من الغناء اختلفت باختلاف الشعوب والمجتمعات، وارتبط بطبيعة اللغة العربية وما يحكمها من قواعد في النطق والاداء والتنغيم وما الى ذلك من بنيتها التركيبية، والذي انعكس بدوره على طبيعة الألحان وبناء الجُمل اللحنية وصولاً الى الأداء، كل ذلك انتج مهارات متنوعة في الغناء، بعضها ارتبط بالجانب المنهجي مثل غناء القصائد والموشحات وغير ذلك، والبعض الآخر ارتبط بالجانب الشعبي غير المنهجي، كما برزت محاولات عديدة في ترتيب وتنظيم طرق فعّالة في تحسين مستوى المهارات الغنائية، مثل زرياب وآخرين، والذي لم يصلنا الكثير لعدم التدوين الحقيقي والدقيق، والذي كان واحداً من اسباب عدم الاهتمام بتطوير طرق الأداء في الغناء العربي، ولعل هذا النقص في المصادر التاريخية ومعرفة الطرق الأكثر فاعلية في تعلّم الغناء، والطرق العلمية في الغناء وتطوير التقنيات الادائية، ساهم في عدم تطوير وتحسين المهارات الغنائية، وسيتناول البحث مفهوم المهارة والتدريب، كما سيتطرق لمفهوم ودور الأرتجال وطرق التدريب والمدارس الموسيقية الغنائية، كل هذه وغيرها من المسوغات دعت الباحث للتفكير بوضع سلسلة من التدريبات المعتمدة والمستوحاة من برامج ومناهج التدريب الصوتي والأدائي في العالم وتقوم على المعرفة الصحيحة بالمهارات والطرق المختلفة في التعبير، وهو ما سيتناوله البحث الحالي.

الكلمات المفتاحية: (تدريبات، مهارات، الغناء العربي).

6- تدريبات مقترحة لتحسين مهارات الغناء العربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى