الإثنين , 10 أغسطس 2020
اقرأ

التجريب و تجلياته في النص المسرحي العراقي

أ.م.د.حسن عبدالمنعم عبدالمحسن

الباحث : محمود شاكر كاطع

جامعة البصرة – كلية الفنون الجميلة – قسم الفنون المسرحية

Mahmoodalsalami1969@gmail.com

المستخلص :

المسرح كباقي الفنون الاخرى، اعتنى بالتجريب منذ بداية خمسينيات القرن الماضي، عبر الكثير من كتاب المسرح الذين استفادوا ووظفوا التجريب من خلال تاريخانية الحدث أو البحث عن شخصيات لها بعد تاريخي ولاسيما (برشت) في بعض نصوصه المسرحية التي كان لها دور كبير في الإفادة من التجريب وسعيه الى تغيير الأنماط الاعتيادية والتقليدية في السلوك أو التصرف في الحياة وانعكاساتها على خشبة المسرح، وتغريبها وإيجاد مرتكزات كثيرة في النص المسرحي الذي أخذ على عاتقه إيضاح وتفسير واستنطاق الواقع الذي يمر به الإنسان في حياته اليومية. وبناءً على ما تقدم جاء البحث الحالي بأربعة فصول تحدث الفصل الاول (الاطار المنهجي عن مشكلة البحث التي جاءت وفق التساؤل الآتي (ماهي الآلية والمتغيرات التي يتبعها الكاتب في بناء نصه التجريبي)  ومن ثم اهمية البحث والحاجة اليه ثم هدف البحث وحدود البحث واخيرا تحديد المصطلحات وتعريف من هي بحاجة الى تعريف ، ثم انتقل الباحث الى الفصل الثاني (الاطار النظري ) واحتوى في مطوياته على مبحثين تحدث المبحث الاول عن التجريب وفق المنظور الفلسفي ، اما المبحث الثاني فتحدث عن تجليات التجريب في النص المسرحي العالمي وختم الفصل بما اسفر عنه الاطار النظري، اما الفصل الثالث( الاجراءات ) فتحدث عن مجتمع البحث الذي تكون من (16) نصا مسرحية حصيلة ما احصاه الباحث عن الحد الزماني للبحث ثم عينة البحث واداة البحث ومنهجيته واخيرا تحليل عينة البحث، اما الفصل الرابع فتحدث عن النتائج التي توصل اليها الباحث ومن اهمها (ايجاد اشكال مرمزه  ذات دلالات متعددة وطرحها بشكل ساخر  وعدها ثيمة مهيمنة في فضاءات النص المسرحي مثل الحشرة البغيضة) ومن ثم الاستنتاجات وكان من اهمها (الاهتمام بالبنية الفكرية جاء اعمق من اهتمامه بالبنية الدرامية) ثم ختم البحث بقائمة الهوامش وقائمة المصادر.

الكلمات المفتاحيه : التجريب ، النص المسرحي العراقي، تجليات .

رابط البحث

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى